مضت عشرٌ وقد ولّت وولى كلّ ما فِيها صباحات مساءات نجاويها..لياليها مضت كالبرق ممشاها تَعجلُ في خطاويها و قلبك،أين مسكنهُ؟ هل استوفى مراميها؟