منذ زمن طويل لم نجلس لوحدنا ، لكن هذه المرة لا تسخرين ولا تُعاندين ولا تضحكين. هذه المرة .. لا تردين. رُحماك يارب