من فنون الأدب اختيار اللفظ المناسب .. حتى قالوا: « لكل مقـام مقـال » فيقال للمريض "معافى"، وللأعمى "بصير" وللأعور "كريم العين"، وكان هارون الرشيد قد