العميد طارق صالح طوال الفترة الماضية وهو يتجنب أي معركة يكون فيها خصم للشرعية وجيشها الوطني، وظل محافظًا على علاقة جيدة بالجميع، لذا لا أظن أنه سيتهور