كان بطرس الأكبر (مؤسس روسيا الحديثة وباني عظمتها) لديه مشروع لطرد الترك من قارة أوروبا. كان هذا المشروع يلقى تأييدا واسعا بين المفكرين والأدباء والكتا