بدأ الاعلام المأجور كعادته بالتقليل من الاهلي بعد إعلان #جروس_اهلاوي للمرة الثالثة وكأن الاهلي أول من قام بذلك وارتكب جُرماً عظيماً لم يسبقه فيه أحد ،